أخبار الإدارة العامةأخبار مهمة

170 طفل بروضة الهفوف يتعرفون على نشآة الطب

تعرف 170 طفلا بروضة الهفوف التابعة لجمعية البر بالاحساء على نشآة الطب منذ العهد النبوي وحتى العصر الحديث من خلال معرض (واحات طبية) الذي دشنه مدير عام جمعية البر بالاحساء معاذ بن إبراهيم الجعفري مساء يوم أمس الثلاثاء بحضور مدير البحث الاجتماعي عبدالمنعم الحسين ومدير مركز المزروعية عيسىى التيسان وعدد من مدراء الادارت بالإدارة العامة للجمعية.

ووجه الجعفري شكره لقائدة ومنسوبات الروضة من معلمات واداريات على جهودهم المميزة في انجاح فعاليات (واحات طبية) ودورهم الكبير المبذول في تأصيل مفهوم ونشأة الطب لدى الأطفال وتعريفهم بتاريخ الطب النبوي وأهميته المستمرة منذ ذلك الوقت وحتى وقتنا الحاضر الذي يشهد تطورا كبيرا في الطب في شتى المجالات، وكما شكر الجعفري أولياء الأمور على مساندتهم للبرامج النوعية التي تقدمها الروضة للأطفال واسهامهم في انجاحها.

وذكر مدير العلاقات العامة والإعلام بجمعية البر بالاحساء وليد بن خالد البوسيف بان روضة الهفوف اطلقت مشروعها النوعي (واحات طبية) لتعريف 170 طفلا يدرسون بالروضة وامهاتهم بالطب النبوي، والطب الشعبي، والتعرف على ابرز علما الطب المسلمين، وصولا للطب الحديث والتطورات الكبيرة التي شهدها في الآونة الأخيرة من خلال مجموعة من الفعاليات التي اشرف على تنفيذها معلمات الروضة بمتابعة قائدة الروضة فاطمة الجعفر ومنها المعرض الرئيس للفعاليات والذي يشتمل على 4 اركان هي ركن الطب النبوي، ركن ابرز علماء الطب المسلمين، ركن الطب الشعبي، وركن الطب الحديث، بالإضافة إلى المعرض الفني المصاحب للفعاليات، وركن الهدايا والتوزيعات للزوار.

من جهتها ذكرت قائدة الروضة فاطمة الجعفر بان فعاليات (واحات طبية) تهدف الى زيادة التوعية وثقافة الأطفال بتفعيل وحدة (دوائي) خارج إطار المنهج الدراسي توظيفا لجهود المعلمات داخل الفصل وربط العملية التعليمية بالمهارات الحياتية، حيث تعرف 170 طالب وطالبة من أطفال الروضة وأمهاتهم على الطب النبوي وابرز العلاجات الطبيعية المستخدمة فيه منذ عهد الرسول صلى الله عليه وسلم وفوائدها ومنها العسل وحبة البركة وزيت الزيتون والعلاج بالكي والعلاج بالحجامة والحناء والتمر وغيرها، بالإضافة إلى العلاجات بالادعية والاستغفار والرقية والتعوذات.

كما سلطت الفعاليات الضوء على أبرز العلماء المسلمين في الطب وأهم الاكتشافات الطبية ومنهم أبو بكر الرازي، ابن سينا، وابن النفيس وغيرهم من العلماء الذين اسهموا في اكتشاف الامراض وعلاجها ورفع كفاءة العلاجات الطبية منذ العصور الوسطى وحتى العصر الحديث.  وفي ركن الطب الشعبي يتم التعرف على أهم العلاجات الشعبية المستخدمة في عهد الأجداد قبل اختراع بعض العلاجات الدوائية البديلة. وينتهي المعرض بركن الطب الحديث والذي يعتبر آخر ما توصل إليه الانسان في وقتنا الحالي مستعيناً بالادوية والعقاقير الطبية والأجهزة العلاجية واستعراض اهم العلاجات الحديثة وفيما يتم استخدامها.

 

 

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق