أخبار الإدارة العامة

بر الأحساء تعلن عن الأسعار الموحدة للأضاحي وتبدأ باستقبال المتبرعين

بدأت جمعية البر بالأحساء باستقبال المتبرعين لمشروع الأضاحي عن طريق المراكز التابعة لها في المبرز والمزروعية والصالحية ومكتب خدمات المتبرعين في مدينة الهفوف الواقع بشارع الجامعة حيث حددت الجمعية ولأول مرة أسعار الأضاحي بما يتناسب مع امكانيات المتبرعين حيث بلغ السعر المحدد للخروف النعيمي البلدي 1350 ريال، وسعر السواكني 900 ريال، فيما بلغ سعر البربري 550 ريال وذلك خلال الاجتماع الذي عقد مؤخرا للجنة الأضاحي بالجمعية برئاسة نائب مدير جمعية البر بالأحساء مدير إدارة البحث الاجتماعي عبدالمنعم بن عبدالعزيز الحسين بحضور مدير المشروع عبدالرحمن بن عبدالعزيز الخوفي ومدير الإدارة المالية وتنمية الموارد البشرية عبدالعزيز بن عبدالرحمن الحزيمي وممثلي مراكز الصالحية والمزروعية والمبرز.

من جهته أوضح مدير العلاقات العامة والإعلام بالجمعية وليد بن خالد البوسيف بان مشروع الأضاحي ليس بالمشروع الجديد على الجمعية حيث يجد المتبرع خدمة متميزة تبدأ من استقباله في مراكز الجمعية ومكاتبها ومكتب خدمات المتبرعين الذي استحدثته الجمعية مؤخرا في مدينة الهفوف والواقع بشارع الجامعة من ذبح وتوزيع على الأسر الفقيرة والمتعففة واعطاء المتبرع جزء من الأضحية في حال رغبته، كما تتواصل الجمعية مع المتبرع عن طريق رسائل الجوال لإبلاغه في نفس الوقت الذي تم فيه ذبح أضحيته من أجل التحلل.

ويؤكد البوسيف بان الجمعية في هذا العام وحدت اسعار الاضاحي بما يتناسب مع مقدرة المتبرعين على شراء الأضحية نظرا لتفاوت الأسعار التي تشهدها اسواق المواشي في مثل هذه الأوقات من كل عام وبما يعزز دور الجمعية في التكاتف مع أفراد المجتمع ومد جسور التواصل بين الجميع وحرصها كذلك على أحياء شعرية الأضحية وفق الشريعة الإسلامية.

وأضاف البوسيف بأنه نظرا لاختلاف رغبات المتبرعين في اختيار نوع الأضحية فإن لجنة مشروع الأضاحي بالجمعية اعتمدت سعر النعيمي البلدية 1350 ريال، وسعر السواكني 900 ريال، وسعر البربري 550 ريال، وبذلك يستطيع المتبرع بان يحدد نوع الأضحية التي يرغب بتضحيتها وفق مقدرته واحتياجه، مضيفا بأن الجمعية ومراكزها تشهد إقبالا كبيرا من المتبرعين نظير الثقة التي تحظى بها في اختيار الأضاحي منذ سنوات طويلة، حيث توفر الجمعية على المتبرع ومن خلال فريق عمل مميز ومتمرس عناء البحث عن الأضاحي المجزية وشرائها وذبحها وتوزيعها على المحتاجين.

من جهة أخرى أشار نائب مدير جمعية البر بالأحساء مدير إدارة البحث الاجتماعي رئيس لجنة مشروع الأضاحي بالجمعية عبدالمنعم بن عبدالعزيز الحسين بأن الجمعية اتفقت مع موردي المواشي على توحيد أسعار الأضاحي وذلك من منطلق حرص الجمعية على تأمين السعر امام المتبرعين وتقديم خدمة مميزة لهم، كما تم التنسيق مع عدد من الأطباء بالتعاون مع أمانة الأحساء وجامعة الملك فيصل للتأكد من سلامة لحوم الأضاحي قبل وبعد ذبحها وتفحصها قبل توزيعها على المحتاجين، كما حرصت الجمعية على تأمين أكبر قدر من العاملين والجزارين بالتعاون مع إدارة المسالخ بأمانة الأحساء لإنهاء الكميات الخاصة بالجمعية في وقت مبكر من يوم عيد الأضحى المبارك والتي من المتوقع ان تزيد بنسبة 15% عن العام الماضي.

 

DSC_7130

DSC_7132

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق