أخبار الإدارة العامة

100 حاوية ذكية للمرحلة الثانية من مشروع كساء لفائض الملابس

أنهى مركز دار الخير التابع لجمعية البر بالأحساء تطبيق المرحلة الأولى من مشروع ” كساء ” للاستفادة من فائض اللباس والذي جاء لإزالة التشوه البصري عنايةً بالبيئة.

من جهته أوضح مدير العلاقات العامة والإعلام المكلف بجمعية البر بالأحساء فادي بن حمد الجمل بان مركز دار الخير التابع للجمعية ازال خلال المرحلة الأولى لمشروع كساء للاستفادة من فائض الملابس  أكثر من 350 حاوية عشوائية مخالفة وتم احلال 50 حاوية ذكية صديقة للبيئة بتكلفة تجاوزت نصف مليون ريال حيث توجهت المرحلة الأولى لتغطية مدينتي الهفوف والمبرز فقط كإطلاق تجريبي للحاوية.

وأضاف الجمل بأن مركز دار الخير بدأ مؤخرا بالمرحلة الثانية من مشروع كساء لفائض الملابس تحت شعار التوسع الجغرافي من خلال إحلال 100 حاوية ذكية من الإصدار الثاني حيث تشمل مدن أخرى بالأحساء والقرى الشرقية والشمالية للمحافظة وإزالة ما تبقى من حاويات عشوائية مخالفة كما يقدم المشروع خدمة الوصول للمنازل عبر خط رقم اتصال مباشر.

مؤكدا بأن الاصدار الثاني من الحاويات الذكية يتميز بعدد من الميزات أهمها زيادة حجم لوح الطاقية الشمسية لتزويد الحاوية بالطاقة وتكون ذات عمر أطول وزيادة الكفاءة وتطوير الإضاءة بشكل أكثر جاذبية وتطوير قفل الحاوية لتأمينها أكثر وتعديلات أخرى على نافذة التبرع وإضافة الشريحة الإلكترونية لهذا الإصدار .

من جهة أخرى اوضح مدير مركز دار الخير التابع لجمعية البر بالأحساء احمد بن سعيد الجمعان بأن اهتمام الجمعية بهذا المشروع جاء ليكون أحد رسائل مركز دار الخير وتخصصه في استثمار الفائض من حاجة الغني لسد حاجة الفقير بآليات احترافية وأساليب آمنة صحية حيث حقق المركز نجاحًا متميزًا في المرحلة الأولى بأعلى جودة .

وأضاف الجمعان بأن فكرة المشروع في كونها استثمار فائض اللباس في محافظة الأحساء بمخرجات نوعية تحقق عوائد عالية على الجمعية والأسر المستفيدة منها، وذلك عن طريق جمع الملابس من الحاويات المصممة خصيصاً لهذا الغرض أوعن طريق الجمع من المنازل مباشرةً بواسطة فرق مدربة ومؤهلة توجه إلى المستفيدين مباشرة عن طريق المعارض السنوية وباستثمارها وإدخال عائداتها في برامج ومشاريع يعود أثرها على المستفيد والمجتمع .

موضحا بان رؤية مركز دار الخير للمشروع بأن يكون مشروع الملابس ” كِسَاء ” المشروع الرائد على مستوى المملكة في اختصاصه محققاً أعلى مستويات الجودة والكفاءة مسجلاً للجمعية علامة فارقة في العمل الخيري النوعي .

ومن أهداف المشروع إزالة التشوه البصـري عنايـةً بالبيئـة وتقديمًـا لمنتـج يمثـل الوجـه الحضاري للمحافظـة، استثمـار فائض الملابس في تقديم المساعدات للمستفيدين وتحقيق الكفاية لهم، تشغيــــــــل الأســــــــــر المنتجــــــــــــة في العمــــــل فـــــي مشــــــروع “كِسَــــــاء”، سد حاجة الفقير من خلال مشروع ذي كفاءة عالية ( أقل كلفة وأعلى جـودة).

ومن مبررات تنفيذ مشروع كساء وجود جهة واحدة متخصصة سيزيد القيمة المضافة للمشروع ويقلل التكلفة، الابتعاد عن الممارسات المخالفة شرعًا ونظامًا لما فيه من غرر بالمتبرع، تحقيق عوائد معنوية ومادية وحضارية مُجدية في ظل مشروع نوعي واحد وواعد، تقديم حلول نوعية واحترافية تجعل المشروع رائدًا على مستوى المملكة، التوافق مع رؤية ورسالة المركز كمتخصص في استثمار الفائض من النِعَم، النجاح الذي حققه مشروع حفظ النعمة في استثمار فائض الولائم بأعلى كفاءة.

 

Co4ScqNWcAAqtqT Co4ScqZXgAAuFRD Co4ScqBXEAAgjzO WhatsApp Image 2016-08-02 at 11.20.51 PM WhatsApp Image 2016-08-02 at 11.20.50 PM WhatsApp Image 2016-08-02 at 11.20.48 PM

ComTXn6XEAAopYi ComTXoZWIAAtFiY

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق