أخبار الإدارة العامة

جمعية البر تبادر بمساعدة متضرري حادثة الاحساء

أتاحت جمعية البر بالاحساء كافة إمكانياتها لجمعية المواساة الخيرية بالقارة لمساعدة الأسر المتضررة من حادثة قرية الدالوة التي تقع ضمن النطاق الجغرافي لجمعية المواساة والتي أحزنت أبناء الوطن الغالي عامة وأهل الأحساء خاصة جاء ذلك خلال زيارة مدير عام جمعية البر بالأحساء معاذ بن ابراهيم الجعفري لرئيس مجلس إدارة جمعية المواساة بالقارة عبدالهادي بن جواد العبدالمحسن وبحضور نائب المدير للمراكز بجمعية البر عبدالمنعم بن عبدالعزيز الحسين ومدير إدارة العلاقات العامة والإعلام بالجمعية  وليد بن خالد البوسيف مساء يوم أمس والمدير التنفيذي لجمعية المواساة.

 

وأوضح مدير العلاقات العامة والإعلام بالجمعية وليد البوسيف بأن اللقاء الذي جمع مدير عام الجمعية برئيس جمعية المواساة الخيرية مساء يوم أمس شهد مبادرة جمعية البر باﻷحساء بتقديم المساعدات اﻹغاثية ﻷسر الضحايا والمصابين من الفئات التي ترعاهم جمعية المواساة  وقال مدير عام الجمعية معاذ الجعفري بأنه من منطلق الواجب الإنساني وجه مجلس الإدارة للجمعية بتقديم أي مساعدات تحتاجها جمعية المواساة لتقديمها لأسر الضحايا والمصابين, وعلق الجعفري على الأحداث التي شهدتها الاحساء وقال بأنه عمل لا يمت للدين الإسلامي بشيء وانه عمل بعيد عن اﻹنسانية, كما أن تلك الأحداث لم تغير صور التلاحم والترابط بين أهل الاحساء بل أن تعاطف الجميع زاد أبناء الوطن تلاحم وترابط أكثر من قبل وظهر ذلك جليا في مشاعر الاستنكار التي أطلقها جمع كبير من رجال الدين والمثقفين والمواطنين عبر مواقع التواصل الاجتماعي وعبر المنابر الإعلامية.

 

وذكر الجعفري بان الجمعية تقوم بواجبها الإنساني باسمها وباسم جميع أهالي الاحساء من محبي الخير الذين يجمعهم تراب واحد ووطن واحد وقيادة واحدة لمساعدة المحتاجين المتضررين من إخواننا في هذا الحادث المؤلم سائلا المولى العلي القدير أن يديم على الوطن أمنه واستقراره تحت ظل حكومتنا الرشيدة حفظها الله.

من جهته قال رئيس مجلس إدارة جمعية المواساة عبدالهادي بن جواد العبدالمحسن بان سعيد بزيارة القيادات بجمعية البر  وهي غير مستغربة على جمعية مثل جمعية البر التي تعد الجمعية الأم بمحافظة الاحساء وان ما قدمته الجمعية من إتاحة كافة إمكاناتها لمساعدة المتضررين يدل على أن الاحساء بخير وأنها متحدة بإذن الله ضد الفتن وان جميع أهالي الاحساء صفا واحدا لخدمة هذا الوطن الذي أعطانا الكثير وان نكون يدا وحدة مع قيادتنا الحكيمة ضد كل من يريد بلادنا وأمنها بسوء.

DSC_9482

DSC_9490

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق